New Page 1
نشاطات العام 2011-2012
نشاطات العام 2010-2011
نشاطات العام 2009-2010
نشاطات العام 2008
نشاطات العام 2007
نشاطات العام 2006
نشاطات العام 2005
نشاطات العام 2004
نشاطات العام 2003
 
زيارة وكيلة وزارة التعليم العالي الأستاذة الدكتورة / رشا الحمود الجابر الصباح للمكتب الثقافي في بيروت

  في إطار زيارتها الى الجمهورية اللبنانية للمشاركة في مؤتمر " الاستثمار في الخدمات العامة " الذي استضافته العاصمة اللبنانية بيروت خلال يومي 16 و 17 ايلول / سبتمبر 2004 م في فندق فينيسيا ، قامت وكيلة وزارة التعليم العالي الأستاذة الدكتورة / رشا الحمود الجابر الصباح بزيارة كريمة للمكتب الثقافي في سفارة دولة الكويت ببيروت حيث كان في استقبالها رئيس المكتب المستشار / يوسف شملان الرومي وموظفي المكتب .

  في بداية اللقاء ، ألقى المستشار الرومي كلمة ترحيبية أكد فيها شكره الجزيل لهذه اللفتة الكريمة والمتمثلة بزيارة المكتب الثقافي ، وتقديره للجهود المباركة التي بذلتها وتبذلها الأستاذة الدكتورة رشا الصباح لافتتاح المكتب الثقافي رسمياً خلال الفترة المقبلة ، منوهاً في الوقت نفسه بجهود الكادر الإداري للمكتب بمساعدة الملحق الثقافي السيد عبد الرحمن الزيد .

  ثم ألقت الأستاذة الدكتورة / رشا الصباح كلمة أعربت في مستهلها عن سعادتها بالتعرف على الكادر الإداري للمكتب الثقافي شخصياً ، كما أعربت عن تهانيها ببدء العمل بالمكتب الثقافي ( بانتظار افتتاحه رسمياً ) وسرورها لموقع المكتب الثقافي في وسط بيروت وفي المبنى نفسه الذي يضم المكتب الاعلامي الكويتي ووكالة الأنباء الكويتية ( كونا ) .

  وقالت : في الواقع يمكننا القول أنه إعادة تشغيل للمكتب الثقافي الكويتي في بيروت وليس إستحداثاً لأن المكتب الثقافي الكويتي كان موجوداً منذ الستينات وتوقف عن العمل جراء الاوضاع التي كانت سائدة في السابق ، وبعد استقرار الاوضاع بدأ الطلاب الكويتيون بالعودة للدراسة في الجامعات اللبنانية وخلال هذه الفترة قامت السفارة – وتحديداً أصحاب السعادة السفراء - بدور مشكور في سبيل تسيير أمور الطلاب ولكن السيد / ممدوح العنزي كان الراعي الأساسي لهذا الدور " حتى انه افتتح لهم ديوانية لمتابعة شؤونهم ومطالبهم " .

  بعد ذلك عرض المستشار الرومي لبعض الملاحظات والاقتراحات التي من شأنها تفعيل عمل المكتب الثقافي في بيروت ولخصها بالتالي :
 


أولاً : التأمين الصحي للطلاب ، حيث أكد المستشار الرومي أن ميزانية المكتب الثقافي لاتكفي . وأعطى أمثلة على بعض فواتير علاج الاسنان المكلفة التي ترد الى المكتب . وأوضح أنه طرح موضوع علاج الطلاب الكويتيين على معالي وزير الصحة الدكتور / محمد الجارالله . واقترح المستشار الرومي أن يتم التعاقد مع شركات تأمين خاصة للعلاج الصحي وعلاج الأسنان .

ثانياً : موضوع استئجار الشقة المجاورة للمكتب الثقافي لانشاء مكتبة ثقافية للطلاب الكويتيين .

ثالثاً : موضوع قبول الطلاب الكويتيين في الجامعات اللبنانية ، وتمنى المستشار الرومي بأن يتم استلام أوراق ومستندات الطالب في وزارة التعليم العالي في الكويت ومن ثم إرسالها الى المكتب الثقافي في بيروت .

رابعاً : اقتراح بتكريم السكرتير الثاني في سفارة دولة الكويت ببيروت السيد / ممدوح العنزي خلال حفل الافتتاح الرسمي للمكتب الثقافي .

خامساً : النظر في اعتماد جامعات وتخصصات إضافية من قبل وزارة التعليم العالي في دولة الكويت ومن بينها جامعة سيدة اللويزة وجامعة الجنان وجامعة البلمند وتخصص طب الاسنان في جامعة بيروت العربية .

سادساً : تحديد موعد الافتتاح الرسمي للمكتب الثقافي في بيروت إضافةً الى الموافقة على ميزانية الافتتاح المقترحة.